אורי רדובן / Skinwash
טקסט טקסט טקסט טקסט טקסט טקסט טקסט טקסט טקסט טקסט

يانكو دادا

دادا (بالإنجليزية: Dada)، هي حركة ثقافية انطلقت من زيوريخ (سويسرا)، أثناء الحرب العالمية الأولى، كنوع من معاداة الحرب، بعيداً عن المجال السياسي، وإنما من خلال محاربة الفن السائد. يطلق عليها أيضاً (الدادائية)، وقد برزت في القترة ما بين عامي: 1916 و 1921. أثرت الحركة على كل ما له علاقة بالفنون البصرية، الأدب، الشعر، الفن الفوتوغرافي، نظريات الفن، المسرح، والتصميم.

في المتحف: المختبردادا- حيز للإبداع لتجربة حسية في أعقاب فناني الدادا

مارسيل يانكو

وهو فنان إسرائيلي روماني, ولد عام 1895 في رومانيا. كان يهوى الرسم منذ صغره وتعلم أسس الرسم الكلاسيكي لدى الفنان يوسف ايسار. سافر يانكو عام 1915 الى سويسرا بهدف العلم وكان يبلغ ال 20 من العمر, حيث تعلّم الهندسة المعمارية. في هذه الفترة كانت وقد نشبت الحرب العالمية الأولى, إلا أن يانكو كان في بلاد بعيدة عن أجواء الحرب. فترة الحرب هذه كانت دافعا لمجموعة الفنانين وعلى رأسهم هوغو بال في خلق التيار الفني المميز “الدادا”, وقد كان يانكو مشاركا فعالا جدا معهم. الدادا وهو التيار المنادي بكسر التقليد الفني, رفض الحرب من خلال الفن الغريب والمغاير.

كان فنانو الدادا يقومون بعروض وأمسيات فنيّة في كابريت فولتير, ومارسيل يانكون كان المسؤول عن تحضير الأقنعة للفنانين.

عام 1940 ترك يانكو سويسرا مهاجرا وعائلته الى اسرائيل رغم نجاحاته الكبيرة فنيا ومهنيا هناك, بسبب اضطهاد اليهود والأوضاع الصعبة في أوروبا.

عام 1953 يقرر يانكو بعد زيارته قرية عين حوض الخالية من السكان تحويلها لقرية فنية, مناديا فنانين من تل ابيب, حيفا والقدس للسكن والاستقرار بها, وكان من اوائل من سكنها وعمل بها.

يانكو من أهم الفنانين الذين أدخلوا, نشروا وعملوا بفن الدادا في اسرائيل.

عام 1983 أقاموا متحف يانكو-دادا تقديرا للفنان مارسيل, وبعد عام من هذا الحدث 1984 توفى الفنان مارسيل, تاركا لنا العديد من الأعمال, اللوحات والتماثيل الفنيّة.